شبكة بحوث وتقارير ومعلومات

مرحبا بكم في شبكة بحوث وتقارير ومعلومات

اليوم الأحد 26 مايو 2024 - 3:05 ص




عناصر الموضوع

باب الغضب إذا انتهكت حرمات الشرعتطريز رياض الصالحين

[ باب الغضب إذا انتهكت حرمات الشرعتطريز رياض الصالحين ] عن أبي مسعود عقبة بن عمرو البدري – رضي الله عنه – قال: جاء رجل إلى النبي – صلى الله عليه وسلم -، فقال: إني لأتأخر عن صلاة الصبح من أجل فلان مما يطيل بنا! فما رأيت النبي – صلى الله عليه وسلم – غضب في موعظة قط أشد مما غضب يومئذ؛ فقال : «يا أيها الناس، إن منكم منفرين، فأيكم أم الناس فليوجز؛ فإن من ورائه الكبير والصغير وذا الحاجة» . متفق عليه. —————- في الحديث: جواز الغضب في التعليم للمصلحة إذا لم يترتب على ذلك مفسدة. وفيه: استحباب التخفيف مع الإتمام، وليس فيه حجة للنقارين، فإن التخفيف أمر نسبي راجع إلى فعل النبي – صلى الله عليه وسلم -. # أخر تحديث اليوم 2024/05/25

تم النشر اليوم 2024/05/25 |
عن أبي مسعود عقبة بن عمرو البدري – رضي الله عنه – قال: جاء رجل إلى النبي – صلى الله عليه وسلم -، فقال: إني لأتأخر عن صلاة الصبح من أجل فلان مما يطيل بنا! فما رأيت النبي – صلى الله عليه وسلم – غضب في موعظة قط أشد مما غضب يومئذ؛ فقال : «يا أيها الناس، إن منكم منفرين، فأيكم أم الناس فليوجز؛ فإن من ورائه الكبير والصغير وذا الحاجة» . متفق عليه. —————- في الحديث: جواز الغضب في التعليم للمصلحة إذا لم يترتب على ذلك مفسدة. وفيه: استحباب التخفيف مع الإتمام، وليس فيه حجة للنقارين، فإن التخفيف أمر نسبي راجع إلى فعل النبي – صلى الله عليه وسلم -.

 
التعليقات

شاركنا رأيك





اعلانات العرب الآن